الثلاثاء 21 شوال ١٤٤٣
بالتزامن مع عيد الأضحى المبارك؛

تم الانتهاء بنجاح من تشغيل خط الإنتاج الثاني في شركة کاوه للحديد والصلب في جزيرة کیش جنوبي إيران

تم الانتهاء بنجاح من تشغيل خط الإنتاج الثاني في شركة کاوه للحديد والصلب في جزيرة کیش جنوبي إيران

تم الانتهاء بنجاح من تشغيل خط الإنتاج الثاني في شركة کاوه للحديد والصلب في جزيرة کیش جنوبي إيران.

إنّهُ وتزامناً مع توجيهات المرشد الأعلى للثورة الإسلامية في إيران السيد علي الخامنئي (دام ظلّه الشريف) التي أطلقها في خطبته يوم عيد الأضحى المبارك منوهاً فيها إلى أن العلاج الأمثل للحظر المفروض على إيران يتمثّلُ في الاعتماد على القدرات المحلية وتوظيفها بالشكل المناسب، فقد تم الانتهاء بنجاح من تشغيل خط الإنتاج الثاني في شركة کاوه للحديد والصلب في جزيرة کیش جنوبي البلاد بقدرة إنتاجية تصل إلى 1.2 مليون طن سنوياً.

وطبقاً للتقارير الصادرة عن مكتب العلاقات العامة في شركة (کاوه بارس) القابضة فإن تشغيل الخط الثاني في الشركة بطاقته القصوى سيزيد القدرة الإنتاجية للشركة من سبائك الصُلب والحديد لتصل إلى (2.4) مليون طنٍّ سنوياً، الأمر الذي يجعل من شركة (کاوه بارس) واحدةً من أكبر مصنّعي ومصدّري سبائك الحديد والصلب في إيران.

تنضوي شركة (کاوه بارس) التي تتخذ من جزيرة کیش مقرّاً لها في حلفٍ يضّمُ عدّة شركاتٍ أخرى ينتمون إلى مؤسسةٍ يُطلق عليها مؤسسةٌ مستضعفي الثورة الإسلامية، كما أن شركة (کاوه بارس) القابضة تنشط أيضاً في بورصة طهران للأوراق المالية برمز (کاوه).

وجديرٌ بالذكّرِ أنَّ الخط الثاني في (شركة كاوه) في جزيرة کیش تم تشغيله بخبراتٍ وطنيّة بالكامل، ودون الاستعانة أو اللجوء إلى أيِّ خُبراتٍ أجنبية.

تعليقات